الإرشادات الأمنية

سعياً من مصرف آشور للحفاظ على السرّية المصرفية لزبائنه الكرام، وبعد أن لوحظ التزايد في عمليات التصيّد الإلكتروني (Phishing) على بعض المواقع الإلكترونية أو عبر الرسائل القصيرة، نورد لكم نشرة توعوية حول كيفية تلافي التصيّد الإلكتروني، و هي عبارة عن وسيلة من وسائل الاحتيال الإلكتروني و التي تكون على شكل رسائل بريد إلكترونية (EMAIL ) أو رسائل نصية قصيرة (SMS) تهدف إلى حث المتلقي لتلك الرسائل على الكشف عن المعلومات الخاصة به، مثل رقم البطاقة و رقم الحساب أو كلمة السر أو غيرها، و ترد تلك الرسائل عبر مواقع تبدو في ظاهرها معروفة للجميع، و تحظى بالمصداقية العالية، و في الحقيقة إنها ليست كذلك.

كيف نميز رسائل التصيّد الإلكتروني (Phishing Messages) عن غيرها من الرسائل الأخرى؟
تطلب منك تلك الرسائل الإدلاء بمعلومات خاصة بك. في حين أن الرسائل الواردة إليك من مواقع تمثل جهات معروفة لا يمكنها أن تطلب منك تقديم معلومات حول كلمة السر أو أية معلومات خاصة.

كيف تبدو رسالة التصيّد الإلكتروني؟
تبدو و كأنها واردة من موقع مصرف آشور الأصلي أو أي موقع آخر، و تطلب منك تحديث حسابك أو ما شابه. و هنا عليك ألا تستجيب لمثل تلك الرسائل.

ماذا لو تلقيت أياًّ من رسائل التصيّد الإلكتروني؟
يرجى اتباع الخطوات التالية:

  • عدم الرد عليها .
  • عدم الاتصال برقم الهاتف الوارد في الرسالة .

ما هي المعلومات المصرفية الخاصة بي و التي يجب علي عدم الإفشاء بها للغير أياًّ كان، حتى لو كان موظف المصرف؟

  • الرقم السري الخاص ببطاقة الصراف الآلي .
  • اسم المستخدم و الرقم السري الخاص بخدمة الإنترنت المصرفي .

هل يمكن لمصرف آشور أن يطلب من المستخدمين تقديم معلومات حول كلمات السر أو اسم المستخدم؟
لا. إلا أنه يمكن له أن يتصل بك مباشرة عبر الهاتف أو عن طريق رسالة عادية أو غيرها من الطرق الأخرى لطلب معلومات عامة لا تتعلق بكلمات السر أو ما شابه. عليك عدم الإفشاء بهذه المعلومات تحت أي ظرف من الظروف.

كيف يقوم مصرف آشور بالتواصل مع زبائنه بشكل رسمي ومباشر للإفادة حول معاملاتهم؟
من خلال أرقام الهواتف أو على عنوان البريد الإلكتروني المزود مسبقاً من قبلك للمصرف.